احتفالية تاريخية في كلية الهندسة بتخريج الدفعة 77
 
بقلم/ إلياس الجيلاني - تصوير/ حسين العبدلي
 
و سط أجواء مفعمة بالفرح شهدت كلية الهندسة جامعة بنغازي أمس الخميس أول احتفالية للتخرج يشارك فيها جميع الطلبة الخريجين بجميع الأقسام السبعة وبلغ عددهم 300 طالب وطالبة بعد عودة الكلية لمقرها الرئيس بالمدينة الجامعية قاريونس.
 
الاحتفالية أطلق عليها الخريجون ( دفعة الهندسة في القمة) تحت إشراف اتحاد طلبة الكلية والخريجين والاتحاد العام جامعة بنغازي والاتحاد العام لطلبة ليبيا وكان التنظيم رغم كثرة عدد الطلاب رائعًا ولأول مرة تلتقط صورة تخرج لجميع الأقسام في احتفالية موحدة عكس السنوات الماضية كانت كل قسم يحدد يوم لالتقاط الصورة والاحتفالية الخاصة به وشهدت الاحتفالية حضور كبير لأولياء الأمور الذين عاشوا لحظات لا تنسى وهم يشاهدون أبناءهم مهندسو المستقبل يعانقون الحلم والأمل الذي كافحوا وثابروا من أجل الوصول إلى قمته وهي النجاح.
 
 
وفي تصريح خصنا به تامر الجلالي رئيس اتحاد طلبة كلية الهندسة قال: نشعر بالفخر رغم الدمار الذي لحق بالجامعة وكلية الهندسة لم يقتل فينا العزيمة والإصرار ليعيش الطلبة وأولياء أمورهم هذه الفرحة بتخرج أبنائهم التي أعتبرها تاريخية؛ لأنها الأولى بعد عودتنا للدراسة بالكلية.
 
 
ولا ننسى تقديم الشكر إلى مسجل الكلية بسلوق السيد المبروك اهويدي ومسجلي كليات الصيدلة والأسنان وكلية الهندسة صلاح الحاسي على تعاونهم في توفير (بالطوات) التخرج ورجال الحرس الجامعي بالجامعة وكلية الهندسة الذين لهم دور كبير في تأمين الحفل، والشكر إلى زملائنا بالاتحادات الطلابية بالكليات على تعاونهم ومشاركتهم لنا فرحة التخرج. 
 
 
SiteLock